لماذا تشكل المكتبة الإلكترونية ضرورة لا بد منها للجامعات التقدمية في عام 2021

مع الانتشار الواسع للتكنولوجيا الحديثة في جميع جوانب الحياة، بما في ذلك قطاع التعليم في العصر الحديث، برزت المكتبات الإلكترونية بوصفها خلفاً تطورياً مقبولاً على نطاق واسع ومكملاً للمكتبات التقليدية

حيث شكل دخول المكتبات الرقمية بمجموعة من المزايا العصرية الحديثة، التي مكنت الجامعات من تعزيز المزيد من التفوق والتميز بين أوساط الباحثين، أحد أهم الأسباب الجوهرية التي ساعدتها على اكتساب شعبية واسعة في وقت قياسي

تمتلك المكتبة الرقمية (DL) القدرة على تعزيز ودعم التعليم الجامعي والتدريس. ففي الآونة الأخيرة، بدأت معظم الجامعات في محاولة لدمج وتبني مبادرات المكتبة الرقمية (DL) في نظمها التعليمية، وذلك نظراً للفوائد الهائلة التي يمكن جنيها من ذلك

ومع التوسع الهائل في تكنولوجيا المعلومات، وتعدد تطبيقاتها في الأوساط الأكاديمية، أصبحت المكتبات الإلكترونية أو المكتبات الرقمية تحظى بشعبية واسعة في جميع الجامعات وعلى مستوى العالم

تقدم المكتبات الرقمية بشكل أساسي مجموعة كبيرة من الوثائق التي تشمل المجلات والمقالات والأبحاث الأكاديمية والكتب والأوراق والملفات الصوتية وغيرها من المصادر المنسقة بصيغ إلكترونية. فهي تقدم فوائد ملموسة من حيث تعزيز توافر المعلومات واكتشافها بكفاءة

في هذه المدونة، سنلقي نظرة على الفوائد الرئيسية للمكتبات الإلكترونية الحديثة وكيف تساعد في تعزيز التقدم الأكاديمي في الجامعات

تطور المكتبات

في سعي الإنسان الدائم نحو المعرفة، أصبح هناك الكثير من الإبداع والتراكم لكم هائل من المعرفة عبر الحضارات

وقد شهدت الطريقة التي تم بها حفظ هذه المعلومات ونقلها عبر الأجيال تطوراً كبيراً بدءاً من نقلها شفهياً إلى مرحلة نسخ النصوص المحفوظة في المخطوطات المكتوبة بخط اليد، ثم الانتقال لمرحلة طباعة الكتب

ومع مرور السنين، تطورت هذه الطريقة بشكل أكبر لتتحول إلى تنسيقات رقمية مثل الأقراص المدمجة وبرمجيات المكتبات. واليوم، ومع التقدم الكبير الذي تشهده التكنولوجيا الحديثة، أصبح بالإمكان استضافة المكتبات الإلكترونية على السحابة الإلكترونية وتحديثها بشكل متزامن وفي كل يوم، إلى جانب إمكانية الوصول إليها من أي جهاز كمبيوتر باستخدام بيانات تسجيل دخول المستخدم

المزايا الرئيسية للمكتبات الإلكترونية في الجامعات

تكمن الشعبية المتزايدة للمكتبات الإلكترونية في مجموعة المزايا التي تقدمها من حيث تعزيز البحوث في الجامعة. فيما يلي أبرز المزايا التي تقدمها المكتبات الإلكترونية

إمكانية الوصول إلى خيار أوسع للمصادر – تتيح المكتبات الرقمية، في ظل عدم وجود قيود على المساحة المادية، إمكانية توسيع كمية موارد المكتبة التي يمكن توفيرها للطلاب – وذلك بتنسيقات نصية وغيرها. ومن ثم، فإنها توفر آلية لتخزين الكثير من المعلومات والحفاظ عليها بتكلفة أقل

استرجاع فوري وفعال للمعلومات – مع ظهور المكتبات الإلكترونية، تم تقليل البحث اليدوي عن المحتوى إلى حد كبير، كما تمت الاستعاضة عنه بالبحث الإلكتروني. ويتيح ذلك إمكانية تحديد المحتوى ذي الصلة وتقديمه للباحثين بسرعة كبيرة. حيث تأتي المكتبات الإلكترونية الحديثة مجهزة بخدمات اكتشاف بديهية تتيح للمستخدمين إجراء عمليات بحث معقدة لمجموعة متنوعة من استفساراتهم

حفظ محسَّن للمصادر – كما تحظى المكتبات الرقمية أيضاً بشعبية كبيرة كونها توفر آلية فعالة للحفاظ على مصادر المعلومات ومنع ضياعها أو تلفها أو سرقتها

تساعد إمكانية نسخ الملفات الرقمية بسهولة وتكرارها دون أخطاء في الحفاظ عليها. علاوة على ذلك، يسمح التنسيق الرقمي للطلاب والباحثين بالوصول إلى تلك الموارد التي تم تقييدها سابقاً بسبب مخاطر التلف أو الضياع. على سبيل المثال، الصور الفوتوغرافية الهشة والوسائط المتعددة الأخرى مثل أشرطة الكاسيت التي لا يمكن تشغيلها في كثير من الأحيان دون التسبب بتلفها

سهولة البحث عن بعد – تستند المكتبات المادية تقليدياً إلى موقع ثابت. وأثناء السفر أو خارج أوقات الدوام الرسمي للجامعة، يصبح الوصول إلى موارد المكتبة معطلاً تماماً. أما مع المكتبات الإلكترونية، فيمكن للباحثين الوصول إلى المحتوى المطلوب من أي مكان قريب كان أو بعيد، دون أن يتأثر بحثهم الأكاديمي بأي عوامل خارجية

وصول على مدار الساعة – تعزز المكتبات الرقمية أيضاً حرية الرجوع إلى موارد المكتبة في أي وقت من اليوم. وهذا يعني أن الطلاب لا يحتاجون إلى انتظار ساعات عمل المكتبة خلال توقيت الدوام الجامعي للوصول إلى البحث الذي يرغبون فيه. فهم هنا يتمتعون بحرية القراءة في أي وقت يناسبهم عبر أجهزتهم المدعومة عبر شبكة الإنترنت

وصول متزامن ومتعدد للطلابعندما تتوفر موارد المكتبة بتنسيقات رقمية، يمكن الوصول إلى النسخة الواحدة عبر عدد من الباحثين في الوقت نفسه. حيث يوفر هذا الانتشار الواسع للمحتوى ميزة واضحة تمكن مستخدمين مختلفين من الوصول إلى نفس المحتوى بشكل متزامن

DeepKnowledge™ تقدم

للجامعات حلاً غنياً بالمزايا يساعدها على إطلاق مكتباتها الإلكترونية بتكلفة معقولة وبشكل فوري. تم تصميم كل ميزة بعناية لتوسيع نطاق الاستفادة من الأبحاث. اكتشف المزيد عن المنتج هنا

الصلة الوطيدة

يعتبر دور أمناء المكتبات من الأدوار الحاسمة التي لا يمكن الاستغناء عنها في أي مؤسسة/معهد. فهم يشكلون، في نهاية المطاف، مركز التنسيق الذي يدعم الموارد الأكاديمية ويضمن الوصول السلس إليها من قبل الطلاب والمعلمين والباحثين.

ومع مرور الوقت، أصبحت إدارة هذه المهام المتنوعة التي يقوم بها مديري المكتبات تشكل عبئاً ثقيلاً إلى حدٍ ما، مما مهد لظهور المكتبات الإلكترونية كرديف يبسط هذه الأعباء إلى حدٍ كبير. في هذه المقالة، سنسلط الضوء على الطرق المتعددة التي وفرتها المكتبات الإلكترونية لتبسيط حياة أمناء المكتبات وجعل عملهم أسهل.

يلعب أمناء المكتبات دوراً أساسياً في تعزيز الرحلة الأكاديمية للطلاب والباحثين وكذلك أعضاء هيئة التدريس. فهم المسؤولون عن اختيار الموارد العلمية والحصول عليها وتقييمها، وكذلك ضمان الوصول الصحيح إليها وصيانتها على النحو اللائق

وعلى مر التاريخ، كانت قائمة مهام أمناء المكتبات شاقة جداً مع الكثير من الأشياء التي لا يمكن إدارتها في وقت واحد، حيث كانت المكتبات عبارة عن مخزن للموارد المادية والمطبوعة

ومع إدخال التكنولوجيا الحديثة في مجال التعليم والمكتبات على وجه التحديد، أصبح جزءاً كبيراً من تنفيذ هذه الأنشطة المرهقة فعالاً مع وجود بنية تحتية رقمية قوية. في هذه المقالة، سنلقي نظرة على الكيفية التي تحولت فيها المكتبات الإلكترونية إلى هبة سماوية لمدراء المكتبات

تبسيط الإدارة

توفر الهياكل الأساسية للمكتبات الرقمية لأمناء المكتبات مجموعة أدوات إدارية مبسطة وفعالة للغاية، مما يضفي كفاءة هائلة إلى سير عملهم

ففي وقتنا الحاضر، تأتي جميع بوابات المكتبات الإلكترونية الجيدة مجهزة بأدوات مفيدة وقوية تتيح لمديريها التحكم في مختلف وظائفها، مثل التحكم في دخول المستخدم والأدوار والامتيازات؛ وإطلاق الاستبيانات، وجمع ردود الأفعال عبر لوحة واحدة. كما أنها توفر تنبيهات بشأن انتهاء الاشتراكات، مما يجعل إدارة هذه المهام في الوقت المناسب أسهل بكثير

دعم صنع القرار الذكي

تزود المكتبات الإلكترونية أمناء المكتبات بسهولة التسجيل التلقائي وتحليل أنماط استخدام المحتوى، ومن ثم اتخاذ القرارات المثلى

فمن خلال جمع البيانات من مختلف بائعي المحتويات ودمجها وتفسيرها في مكان واحد، توفر المكتبات الإلكترونية ملخصا شاملاً عن بيانات الاستخدام الفعلي للمكتبة. ويساعد ذلك أمناء المكتبات على اتخاذ قرارات فعالة مدعومة بالبيانات فيما يتعلق بتخصيص ميزانيات المحتويات واختيار الاشتراكات الأكثر فائدة لمستخدمي المكتبة

كما تأتي بعض بوابات المكتبات الإلكترونية المتقدمة مزودة بأدوات تحليل بيانات ذكية تقدم تنبؤات ذات مغزى بناءً على الاستخدام التاريخي وأنماط الاستخدام الحالية. مما يساعد في زيادة عائد الاستثمار بشكل فعلي من مشتريات المحتوى دون بذل أي جهد إضافي

السلاسة في الاتصال

إحدى المزايا الأخرى التي تقدمها المكتبات الإلكترونية لأمناء المكتبات هي سهولة الاتصال التي يقدمونها في جداولهم الزمنية. فمع وجود بوابة رقمية فعلية، يتوفر لأمناء المكتبات خيار الاتصال بحرية مع جميع الباحثين أو الطلاب أو المجموعات المخصصة لهم عبر أدوات الاتصال المدمجة مثل رسائل البريد الإلكتروني أو الرسائل النصية القصيرة. مما يمكنهم من الوصول إلى الجميع في بضع نقرات بسيطة من داخل البوابة

المساعدة في إدارة الفعاليات والتدريبات

يحتاج أمناء المكتبات في كثير من الأحيان إلى إقامة الدورات التدريبية، أو جدولة الجلسات أو الندوات عبر الإنترنت للباحثين. فسواء تعلق الأمر بإخطار أصحاب المصلحة المتعددين أو إدارة الحدث أو تسجيل الحضور أو حتى إدارة التعليقات في الوقت الفعلي – فإن بوابات المكتبة الرقمية تجعل الأمر بسيطًا للغاية بالنسبة للمسؤولين باستخدام المزيج الصحيح من الأدوات المخصصة لهذه الأغراض

دعم الإدارة المبسطة للمكتبة العادية

تأتي بعض بوابات المكتبة الإلكترونية مرفقة أيضاً بوحدات اختيارية مصممة لمساعدة أمناء المكتبات في إدارة المحتوى التقليدي والكتب المطبوعة. ومن خلال الاشتراك في هذه الخصائص، تقدم المكتبات الرقمية كفاءة لا مثيل لها لسير عمل المكتبة العادية وضمان الإدارة الفعالة للمخزون المادي

هل تتطلع إلى إنشاء مكتبة إلكترونية قوية في مؤسستك لتحقيق أقصى استفادة ممكنة للطلاب وأعضاء هيئة التدريس وأمناء المكتبات على حدٍ سواء؟ تواصل مع فريق خبراء DeepKnowledge ™ لمساعدتك على البدء في ذلك

هيئات التدريس والمكتبة الإلكترونية

Ripple effect نشأة التأثير الموجي

تشكل المكتبات جزءاً لا غنى عنه من الحياة الأكاديمية.  سواء تعلق الأمر بالتعليم أو البحث أو التطوير الذاتي، فإن المكتبات في نهاية المطاف هي المصدر الرئيسي لاكتساب المعرفة

ومع ظهور عصر المعلومات الذي نعيشه الآن، وغزو الإنترنت لجميع جوانب الحياة، فرضت هذه النقلة في الحياة الثقافية والمعرفية طريقة جديدة لاكتساب المعارف والعلوم. لتبرز بعد ذلك المكتبات الإلكترونية كتطور طبيعي للمكتبات الجامعية العادية يتضمن مجموعة من المزايا العصرية والامتيازات التي تقدمها لطلاب

في هذه المدونة، سنلقي الضوء على الأسباب التي دفعت بأعضاء هيئة التدريس لاعتماد المكتبات الإلكترونية في وقتنا الحاضر على نطاق واسع وما مدى تأثير ذلك على التحصيل العلمي لطلابهم

تشكل المكتبات جزءاً أساسياً من العملية التعليمية في أي جامعة أو منظمة بحثية. فهي تتضمن بشكل أساسي مستودعاً ضخماً للمعارف والمعلومات التي يمكن للطلاب وأعضاء هيئة التدريس والموظفين الرجوع إليها عند الحاجة

وعلى مر التاريخ، شكلت المكتبات العادية في الجامعات مصدراً موثوقاً يعتمد عليه لاسترداد المعلومات من أجل تلبية احتياجات التدريس والتعلم والبحث

إلا أنه ومع التسهيلات المتاحة للإشباع الفوري في عصر المعلومات اليوم، أصبح الأفراد يميلون بشكل طبيعي نحو اختيار الوصول إلى أي معلومات يحتاجون إليها عبر أجهزتهم التي تدعم استخدام الشبكة العنكبوتية مثل أجهزة الكمبيوتر المحمولة أو الهواتف الذكية أو الأجهزة اللوحية. مما جعل المكتبات الإلكترونية وثيقة الصلة جداً ولا غنى عنها في الإعدادات الأكاديمية

في هذه المدونة، سننظر في سبب تفضيل أعضاء الهيئات التدريسية في عصرنا الحالي الاعتماد بشكل كبير على المكتبات الإلكترونية لاكتساب المعرفة وما مدى تأثير ذلك على الجيل القادم من الباحثين والمعلمين

لماذا يفضل أعضاء هيئة التدريس المكتبات الإلكترونية؟

بوابة تضمن لهم الوصول إلى المعلومات الموثوقة

تتيح المكتبات الإلكترونية لأعضاء هيئة التدريس فرصة للوصول إلى طلابهم وتزويدهم بالمعلومات الموثوقة في كل وقت ومن أي مكان. فمع القيود التي تعيق وصولهم إلى مكتبة الجامعة، يميل الكثير منهم في بعض الأحيان إلى تبني المعلومات المتوفرة عبر الإنترنت

ومع ظهور المكتبة الإلكترونية، أصبح الاعتماد على هذه المعلومات الأقل مصداقية، والتي تتصف بأنها مفتوحة المصدر، يقل بشكل أكبر. وذلك لأن المعلومات التي قدمتها المكتبات الإلكترونية حققت المستوى المطلوب من المصداقية إلى جانب سهولة الوصول إليها، حيث كان لذلك أثر واسع النطاق في تشكيل قاعدة معرفية قوية لكل من أعضاء هيئة التدريس والطلاب

تساعدهم على مواكبة آخر الأبحاث

مع قاعدة البيانات الكبيرة للأبحاث المنشورة مؤخراً والمتاحة في متناول اليد عبر المكتبة الإلكترونية، يحصل أعضاء هيئة التدريس على فرصة لزيادة محاضراتهم ومواد القراءة التي يوصون بها باستخدام أحدث الأبحاث

مما يساعد في ضمان أن المعلومات التي يتم مشاركتها مع الطلاب في الفصول الدراسية مرتبطة جداً بوقتنا الحاضر ولا تقتصر فقط على الإصدارات القديمة نفسها من الكتب المدرسية التي جرى اتباعها تاريخياً

توفير الوقت والكفاءة العالية في تقديم البحوث

جعلت المكتبات الإلكترونية من السهل جداً استرداد المعلومات ذات الصلة والمفيدة والدقيقة باستخدام أدوات الاكتشاف الدقيقة الخاصة بها. علاوة على ذلك، لا تظهر مشكلة عدم التوفر كما هو الحال في مواد القراءة العادية، وذلك نظراً للتنسيقات الرقمية التي يمكن من خلالها إنتاج نسخ وصيغ متعددة

وقد جعل ذلك عملية الوصول إلى المعلومات المطلوبة بسيطة ومرنة للغاية عبر تذليل حواجز الوقت والمكان التي تحول دون الوصول إلى المعلومات كما هو الحال في المكتبات المادية. نتيجة لذلك، لا يتأثر اكتساب المعرفة بسبب أي

عوامل خارجية

الأثر التموجي لنهج الهيئات التدرسية على الطلاب

عند الحديث عن النهج المتبع في القراءة، يتضح جلياً أن الطريقة التي يتبعها أعضاء الهيئات التدريسية في البحث واكتساب المعرفة لها تأثير مباشر على طلابهم

لذا يمكن القول بأمان أن المعلمين يلعبون دور الإلهام لطلابهم. فإذا كانوا، كأعضاء هيئة تدريس، على اطلاع دائم بأحدث المعلومات والبحوث، ويقومون بمشاركة المحتوى الموثوق فقط مع طلابهم، فلا بد أن يكون لذلك تأثير مضاعف على مستقبل المجتمعات الأكاديمية

فقد بات من المحتم أن يميل الطلاب إلى التعود على الرجوع إلى أحدث المعلومات والاستفادة من الإمكانيات التي تقدمها المكتبات الإلكترونية

هل ترغب في إطلاق مكتبة إلكترونية تزيد من فاعلية التعلم في جامعتك؟ تواصل مع فريق خبرائنا في DeepKnowledge™ لتبدأ الآن

محرك البحث مقابل المكتبة الإلكترونية: ما هو المصدر الذي يوفر المعلومات الأكثر دقة؟

بينما يعيش العالم اليوم عصر الإشباع الفوري للمعلومات عبر الإنترنت، أصبح هناك توجهاً كبيراً بين الطلاب في الاعتماد على محركات البحث كأداة لتلبية احتياجاتهم من المعلومات – ولا سيما في الجامعات التي لا تتوفر فيها مكتبة إلكترونية يمكن للباحثين الوصول إليها! إلا أن هذه الممارسة تعتبر، وجهة نظر البحث الأكاديمي، دون المستوى المطلوب من حيث الكفاءة والدقة في نتائج البحث

تحظى محركات البحث مثل جوجل وبنج وغيرها من المحركات بشعبية كبيرة بين جميع مستخدمي الإنترنت، وذلك كونها تساعد فيإجراء مسح سريع للكم الهائل من المعلومات المتوفرة على الإنترنت. حيث توفر هذه البوابات، عبر استخدام خوارزميات الكمبيوتر، آلية مرنة لمعرفة ما إذا كانت المعلومات ذات الاهتمام متوفرة على الشبكة العنكبوتية، إلى جانب أدائها الرائع في جمع التفاصيل السريعة حول مصدر ما أو مؤلف. ومع ذلك، يعتبر الاعتماد على المعلومات الفورية التي تقدمها محركات البحث هذه وحدها ليس نهجاً مثالياً من وجهة نظر التميز في البحث الأكاديمي

في هذه المدونة، سننظر في الأسباب الرئيسية التي تبعث على عدم استخدام المعلومات التي توفرها محركات البحث كبديل عن تلك المتوفرة في المكتبة الإلكترونية، والاكتفاء باستخدامها لاستكمال المعلومات عند الحاجة إليها فقط

لماذا يجب على الباحثين تفضيل المكتبة الإلكترونية على محرك البحث؟

صحة المعلومات

في الوقت الذي تتصف فيه معظم المعلومات المتوفرة عبر الإنترنت بأنها مفتوحة المصدر، تشكل مراقبة جودة وصحة هذه المعلومات مشكلة كبيرة. فالمعلومات الخاطئة في النتائج التي تقدمها محركات البحث شائعة جداً. ويعود السبب في ذلك للإمكانية المتوفرة لأي شخص للقيام بنشر الموقع الإلكتروني الخاص به، واعتماد فهرسته على مدى حسن إدارته لمحرك البحث الخاص به. وفي الوقت الذي تتوفر فيه هذه الأيام بعض المصادر البحثية الموثوق بها المنشورة على محركات البحث، إلا أنها غالباً ما تكون مدفوعة لا يمكن للطلاب الوصول إليها بسبب نقص الاشتراكات. ونتيجة لذلك، يتسبب الاعتماد على والتوجه إلى المعلومات مفتوحة المصدر في تقليل صحة البحث الأكاديمي بشكل كبير

وفي هذا السياق، تأتي المكتبات الإلكترونية لتشكل مصدراً موثوقاً جداً للمعلومات. فهي تشمل فقط المعلومات المدققة من قبل الجامعات والصحف والمجموعات البحثية والمجلات والكتب الإلكترونية المعروفة على نطاق عام

وهذا يضمن أن تكون أي معلومات صادرة عنها دقيقة ووفقاً للمعايير المطلوبة. علاوة على ذلك، يمكن في حالة المكتبات الإلكترونية تحديد مصدر المعلومات بوضوح تام، دون أن يختفي بين عشية وضحاها، كما هو الحال مع معظم المواقع المنتشرة على شبكة الإنترنت. مما يساعد على الحفاظ على النزاهة الأكاديمية في البحث

عدم وجود هيكل منظم

نظراً لأن محركات البحث ليست مصممة خصيصاً لتلبية احتياجات البحث الأكاديمي، فهي لا تتضمن سجل موحد يقوم بتصنيف وتنظيم جميع المصادر المتاحة حول موضوع معين. حيث تعتمد النتائج على مجموعة الكلمات الرئيسية التي تم إدخالها في محرك البحث فقط، وقد لا تقوم دائماً هذه المحركات بتقديم نتائج ذات صلة بالموضوع المحدد – مما يؤدي إلى الالتباس وإهدار الوقت

أما المكتبات الإلكترونية، من ناحية أخرى، فهي منظمة جداً. ويمكنها أن تقدم في لمحة واحدة، فهماً شاملاً ودقيقاً للمعلومات المتوفرة في قاعدة بياناتها حول الموضوع المرتبط بالبحث من خلال تصنيفه إلى مقالات أو دراسات منشورة أو كتب إلكترونية. علاوة على ذلك، توفر المكتبة الإلكترونية آلية فعالة لإجراء البحوث الأكاديمية بجودة عالية. وذلك لأن جميع المعلومات الموجودة فيها متاحة للطلاب على عكس الموارد المحمية على الإنترنت

ضعف كفاءة البحوث

بينما توفر محركات البحث وصولاً سريعاً إلى المعلومات عندما لا يحتاج الباحث إلى محتوى دقيق جداً أو محدد، يمكن الاعتماد على قواعد البيانات في المكتبات الإلكترونية بشكل أكبر بكثير من حيث الكفاءة

تتضمن معظم خصائص البحث في المكتبة الإلكترونية خاصية البحث الموحد الذي يوفر خيارات تصفية بحث دقيقة للغاية. وقد يستغرق ذلك بضع دقائق إضافية مقارنة بمحركات البحث لجلب النتائج، إلا أنها تحصر نتائج البحث على سمات محددة مطلوبة مثل المجال والفترات الزمنية وما إلى ذلك. وهذا يجعل نتائج البحث محددة جداً. إلى جانب ذلك، قد لا يكون جميع المحتوى المتوفر على شبكة الإنترنت نصاً كاملاً أو قابلاً للبحث، على عكس الحالة في المكتبات الإلكترونية، مما يجعلها أكثر كفاءة لاستخدامها من أجل متابعة أهداف البحث

وفي ظل غياب وجود مكتبة إلكترونية في الجامعة، يميل الطلاب والباحثون إلى الرجوع إلى شبكة الإنترنت أكثر مما ينبغي. ونتيجة لذلك، تتأثر جودة المدخلات والمخرجات الأكاديمية بشكل كبير. لذا نقدم للجامعات في DeepKnowledge ™، حلولاً فعالة ومعقولة التكلفة لإطلاق مكتباتها الإلكترونية على الفور وتوسيع نطاق الاستفادة من أبحاثهم. اكتشف المزيد هنا

We have a new Content Delivery Network

We are excited to announce today that we have recently migrated a significant content area of DeepKnowledge Library Services Platform to a new Content Delivery Network, Amazon CloudFront powered by Amazon S3 redundant cloud storage

Our goal is to always maintain focus on commitment to upkeep your access, response time and quality of service compliant with the highest levels and standards, and the primary benefit of this move is to achieve significantly faster responses for page load time, an important consideration is given that the majority of your end-users access through web or mobile web browsers.

infographic


Low-latency content delivery

Now, with over 150 regional presence points including 139 cache edge locations, content will be served from now on based on your end-user location from the nearest lower latency point. This enables us to achieve extremely fast loading time close to 200 milliseconds, as well as greater scalability so that you don’t have to worry about the high traffic time, you can be sure that your e-library portal will load exactly as fast as during low traffic times

For the complete list of CloudFront edge locations, please see

worldmap

Security

All content is served exclusively from HTTPS endpoints using SSL/TLS encryption for increased security and maximum browser compatibility CloudFront CDN also improves security via dedicated web application firewalls and DDoS mitigation services in order to ensure that only authorized users have access to the content

Reliability

The way we have architected the Content Delivery is based on a fully redundant structure which enables multiple failover systems to automatically take over in the case of a single node failure. This ensures continuity of service delivery to your end-users from backup content sources at all times

If you need more information, please get in touch at

DeepKnowledge is now available on Android

DK Android

Today we are excited to announce the Android version of our mobile app
It is powered by the same DeepKnowledge engine and offers features such as sign in once and usage dashboards for administrators
Designed for students, learners and researchers, DeepKnowledge for Android is the latest in our app offerings and will evolve in the next versions with more exciting featuresDeepKnowledge

Download the app on your Android mobile or tablet, login using the same credentials provided by your institution and access all your electronic subscriptions in one place

 

A brand new alternate resources view

A new and more efficient resources view is now available and can be enabled from the Control Panel at any time

The new resource view includes filters by collection name, content type and publisher and you can also search within the collection list in order to quickly locate the resource you are looking for

The new view can be switched on simply by going to your settings under the control panel and then turn on the “Alternate View”

screenshot-elibrary.altinbas.edu.tr-2017-12-20-11-55-03-335